سكارليت جوهانسون تقيم دعوى طلاق وتطالب بحضانة ابنتها

مارس 11, 2017 | 3:08 م

مشاهدات : 583

سكارليت جوهانسون تقيم دعوى طلاق وتطالب بحضانة ابنتها

رفعت الممثلة الأمريكية، سكارليت جوهانسون، دعوى قضائية للطلاق من زوجها الصحفي الفرنسي، رومان دورياك، وطالبت بالحضانة الكاملة لابنتها، في ولاية نيويورك.

وأقامت جوهانسون (32 عاما) دعوى الطلاق من زوجها الذي طالب بالعودة إلى طاولة المفاوضات، على أساس أن هذا الزواج “انتهى بلا رجعة”، كما طالبت بحضانة قانونية مشتركة لابنتها، روز، البالغة من العمر عامين .

وتطالب الوثائق القضائية بتطبيق اتفاق ما قبل الزواج والذي أبرم، بتاريخ 24 سبتمبر/أيلول 2014، حيث تزوجت جوهانسون ودورياك العام 2014.

وبهذا الصدد، قال دورياك: “أنا أشعر بالأسف لأن جوهانسون أقامت دعوى الطلاق في المحكمة، وجعلت خلافاتنا علنية بهذا الشكل، أناشدها بأن تسحب هذا الإجراء فورا لتعود إلى طاولة المفاوضات”.

ورفضت جوهانسون التعقيب على موضوع الطلاق، حيث قالت: “كأم متفانية وشخصية كتومة، وفي ظل إدراكي الكامل بأن ابنتي ستصبح كبيرة بما يكفي يوما ما لتقرأ الأخبار التي تنشر عنها، فأود أن أقول فقط إنني لن أعلق على انتهاء زواجي”.

وأفادت التقارير الإعلامية، في يناير/كانون الثاني، بأن الزوجين انفصلا، حيث قال محامي دورياك، إن الزوجين يعيشان في نيويورك، ولكن ليس في منزل واحد.

وتجدر الإشارة، إلى أن جوهانسون كانت متزوجة من الممثل، ريان رينولدز، بطل فيلم “ديدبول” سابقا، في الفترة من 2008 وحتى 2011.