الخارجية الأمريكية: تفجر البياع مثال آخر على إحتقار داعش لحياة الإنسان

فبراير 17, 2017 | 12:42 م

مشاهدات : 282

الخارجية الأمريكية: تفجر البياع مثال آخر على إحتقار داعش لحياة الإنسان

عدت وزارة خارجية الولايات المتحدة ، التفجر الإرهابي الذي حدث في منطقة البياع ، مثال آخر على إحتقار داعش لحياة الإنسان ، وجهوده الرامية إلى زرع الفتنة والتفرقة بين أبناء الشعب العراقي.

وذكر بيان صادر عن نائب المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية الامريكية “مارك تونر” حصلت “نواة” على نسخة منه،  إدانة الخارجية الأمريكية للهجمات الإرهابية المروعة التي قام بها داعش اليوم ضد معرض لبيع السيارات في بغداد ، مشيراً الى أن التقديرات تفيد بأن ما يقرب من خمسين شخصاً لقوا مصرعهم جراء هذا الهجوم مع عدد يفوق ذلك من الجرحى ، مقدماً التعازي لأسر الضحايا وأصدقائهم، وتمنياته بالشفاء العاجل والتام للجرحى .

وأضاف البيان : إن أفعال القتل الجماعي هذه هي مثال آخر على إحتقار داعش لحياة الإنسان، وجهوده الرامية إلى زرع الفتنة والتفرقة بين أبناء الشعب العراقي، مضيفاً إن ” شراكتنا راسخة وثابتة مع العراق وشعبه الذي يقاتل في الخطوط الأمامية لهذه المعركة العالمية، ونحن على اتصال وثيق مع السلطات العراقية، وملتزمون بدعم قوات الأمن العراقية التي تقاتل داعش في الموصل، وإنزال القصاص بجميع المسؤولين عن هذه الجرائم ” .