الأمم المتحدة : نتائج الحرب ضد الإرهاب باهرة ونحن ملتزمون سياسياً وإنسانياً مع العراق

فبراير 13, 2017 | 1:26 م

مشاهدات : 239

الأمم المتحدة : نتائج الحرب ضد الإرهاب باهرة ونحن ملتزمون سياسياً وإنسانياً مع العراق

بحث وزير الخارجية “إبراهيم الجعفري” و ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في العراق “يان كوبيتش” ، سير العمليَّة السياسيَّة والتطوُّرات الأمنيَّة وجهود الحرب ضد عصابات داعش الإرهابية، والدعم الأممي المقدم للعراق .

وأشاد “الجعفري” في بيان لوزارة الخارجية ، حصلت “نواة” على نسخة منه ، بالجهود المبذولة من قِبَل الأمم المتحدة في دعم العراق وتوفير المساعدات الإنسانية للعوائل النازحة ، ودعا الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية والدول الصديقة الى بذل المزيد من الدعم للعراق وتقديم المُساعَدات المختلفة للشعب العراقي وإعادة إعمار البنى التحتية للمناطق المحررة ، فيما أشار أن العراقـيين حققوا إنتصارات كبيرة أسفرت عن تحرير الجانب الأيسر من مدينة الموصل وسيواصِلون بطولاتهم حتى تحرير جميع الأراضي العراقـية.

من جانبه، أكـد ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في العراق ، إستمرار دعم الأمم المتحدة للعراق في حربه ضد عصابات داعش الإرهابية،  مضيفاً : “شددتُ في إجتماعات الأمم المتحدة ومجلس الأمن في نيويورك على إن العراقيين  ينزفون دماً لتحرير أراضيهم من قبضة الإرهاب وبمساعدة التحالف الدولي ، وأن الحرب ضد إرهابيي داعش تتطلب المزيد من المساندة من قبل دول العالم للعراق ، كما أكدت على أن العراق يسير على الطريق الصحيح من خلال جهود الحكومة العراقـية في محاربة الإرهاب وحماية أرواح المدنيين وتطوير القطاع الإقتصادي وتحقيق التنمية ” .

وتابع “كوبيتش” ، ” إن الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو غوتيريس” شدد على ضرورة بذل المزيد من الجهود لدعم العراق وبناء البنى التحتية وتحقيق التنمية المستدامة وضمان الأمن والإستقرار للعراق”، موضحاً أن الأمين العام للأمم المتحدة يعد نتائج الحرب ضد الإرهاب في العراق باهرة جداً ويأمل أن تؤدي الى تحرير الأراضي العراقـية كافة، كما أن الأمم المتحدة لديها التزامات سياسية وإنسانيَّة تجاه العراق وتعمل إلى جانب الحكومة العراقـية والحكومات المحلية في المحافظات العراقية على توفير المساعَدات في مختلِف المجالات.