بحث عن غرائب المخلوقات

أكتوبر 10, 2017 | 5:09 م

مشاهدات : 68

بحث عن غرائب المخلوقات

غرائب المخلوقات

خلق الله تعالى المخلوقات جميعها على اختلاف أنواعها وأصنافها، وجعل في كل منها من الصفات والسمات ما يميزها عن غيرها من باقي المخلوقات، الأمر الذي أسهم في بروز العديد من الغرائب الخاصة ببعض المخلوقات، والتي قد تخلو منها معظم المخلوقات الأخرى، إلا أنها ضرورية ومهمة لاستمراره في العيش ولمساعدته على ممارسة حياته اليومية بشكل طبيعي، وفيما يلي ذكر لبعض من غرائب المخلوقات.

معلومات غريبة عن الحيوانات

  • تمتلك الكلاب حاسة سمع قوية ودقيقة، إذ تمكّنه من سماع حركة عقارب الساعة من مسافة 40 قدم، مع قدرته على تحديد مكانها والتوجه نحوها.

  • على الرغم من صلابة أقدام الزرافة وقدرتها على حمل وزنها الثقيل ورقبتها الطويلة، إلا أنّها إذا ما انزلقت أرضاً على بطنها مع تباعد ساقيها على كلا الجانبين لن تتمكن من الوقوف مرة أخرى، وستبقى على هذا الحال حتى تموت.

  • الفئران والجرذان تكره رائحة النعناع وتنفر منها، ويمكن الاستفادة من هذه المعلومة في استغلال النعناع لطرد الفئران من المنزل.

  • يستخدم القط لسانه في علاج جروحه المختلفة من خلال لعق مكان الجرح عدة مرات، حيث يحتوي لسانه على عدد من الغدد التي تعمل على إفراز أنزيمات معالجة للجروح ومخففة للألم أيضاً.

معلومات غريبة عن النباتات

  • تتركز أكبر نسبة من فائدة الفاكهة والخضروات في قشورها، لذا يفضل تناولها بقشورها بعد غسلها جيداً.

  • عصير الفواكه وخاصةً الجزر يفقد قيمته الغذائية خلال ساعات قليلة ويصبح بلا فائدة، وذلك بسبب تفاعل الفيتامينات المكونة له مع الأوكسجين وتأكسدها بسرعة فائقة.

  • يحتوي كل من التين والزيتون على مجموعة من المواد الكيميائية المساعدة في علاج أعراض الشيخوخة، والتي لا تفيد الجسم أبداً إذا ما تناول كلٌ منها على حدا، ويقتصر استفادة الجسم منها في حال تناولهما معاً.

معلومات غريبة عن البشر

  • يوجد في دموع البشر عدد من المركبات الكيميائية التي تخفف من الشعور بالضيق والألم، وتساعد في تسكين الآلام والحد منها.

  • تحتوي فروة شعر الإنسان البالغ على 120000 شعره، كما يقل عددها أو يزيد بحسب سمك الشعرة.

  • يفني الإنسان ما يزيد عن ثلث حياته في النوم، خاصةً لمن ينامون لثماني ساعات يومياً.

  • يتحرك الإنسان العادي المتوسط النشاط 20000 خطة في اليوم الواحد.

  • يحتاج الوجه إلى تحريك 44 عضلة من عضلاته عند التحدث، أمّا ظهور علامات الغضب على الوجه فتحتاج إلى تحريك 13 عضلة، بينما تحتاج الابتسامة إلى تحريك عضلتين فقط.

  • تتغير خلايا الجسم كلياً كل سبع أعوام، وذلك لاستمرارها في التجدد والتطور.